السبت، 29 أغسطس 2020

هجوم إنتحاري بمفخخة على قاعدة تركية قرب جسر الشغور و هذه خسائره .

رغد سرميني (مركز إدلب الإعلامي)


تعرضت القاعدة التركية في مدرسة "سلة الزهور" بريف جسر الشغور غربي المحافظة لهجوم بسيارة مفخخة، مساء امس الجمعة 28/آب /أغسطس

وأعلن الجيش الوطني السوري اليوم السبت 29/آب/أغسطس، عن مقتل عنصران من الجيش الوطني وإصابة إثنين آخرين من الجيش التركي أثناء تصديهم لهجوم بمركب مفخخ في ريف جسر الشغور غربي إدلب.

إضافة إلى تحليق مكثف لطيران المسير التركي "البيرقدار" في أجواء المنطقة مع حدوث إشتباكات بين الجيش التركي ومجموعات مسلحة مجهولة، حيث استمرت لعدة ساعات و نتج عنها اصابة عدة مدنيين من بينهم طفلة.

يأتي ذلك في وقت أصرت فيه أنقرة أنها مصممة على الحفاظ على منطقة خفض التصعيد في إدلب، رغم عدوان نظام الأسد وانتهاكاته لوقف إطلاق النار.

فيما أكد وزير الدفاع التركي "خلوصي أكار" قبل يومين، أن بلاده على تواصل دائم مع روسيا لمنع خرق وقف إطلاق النار المعلن في 5/آذار الماضي في إدلب.

يذكر أن عدد نقاط الجيش التركي في محافظة إدلب بلغ أكثر من 65 نقطة عسكرية، بعد تكثيف إرسال التعزيزات العسكرية التركية إلى إدلب وذلك إثر تصعيد النظام السوري هجماته في جبل الزاوية وريف إدلب الشرقي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox