الاثنين، 10 أغسطس 2020

تسجيل إصابتين جديدتين "بفايروس كورونا" في مخيمات الشمال

 




هيفاء العمر( مركزإدلب الإعلامي ).


أظهرت عينات تم مسحها لحالتين في إحدى مخيمات الشمال السوري خلال ال24 ساعة الماضية نتيجة إيجابية، بحملها لفايروس كورونا، لينتشر بذلك كوڤيد 19 بشكل أوسع وأخطر .

كما أعلنت "وحدة تنسيق الدعم" اليوم السبت "التاسع من آب" تسجيل إصابتين جديدتين بڤايروس كورونا في "مخيم باب السلامة" الكائن شمالي مدينة "اعزاز"، وذكرت وحدة الدعم ان الحالتين غير مرتبطتان بسلاسل العدوى السابقة، وبذلك يكون قد تشكل عنقود خطر جديد  في الشمال وخاصة في مجتمع المخيمات.

 ونشرت "وحدة الدعم والتنسيق" على صفحتها الرسمية؛بأنه تم إجراء مسحات ل(14)من المخالطين للحالتين الجديدتين، بعد ظهور النتيجة الإيجابية لتحاليلهما في المشفى الوطني، كما بينت "شبكة الإنذار المبكر والإستجابة" أن عدد الحالات الإيجابية في ريف حلب الشمالي وصلت إلى(19)حالة موزعة، 3حالات في اعزاز ومخيم باب السلامة، 6حالات في الراعي، حالتين في أخترين، حالة في عفرين، و7حالات بمدينة الباب.

وأكدت أن عدد المصابين بمجمل الشمال المحرر وصل إلى 45حالة، في حين تعافت 29منها ،وبأن عدد الحالات النشطة حتى اليوم وصلت إلى 16حالة.

في حين حذرت "شبكة الإنذار المبكر والإستجابة" كافة المؤسسات الصحية بالمواطنين أخذ الإحتياطات والإجراءات الصحية الكاملة، والتعامل مع الموضوع بكل جدية، وبينت أن كافة الإجراءات الوقائية في أغلب الشمال المحرر لم تصل للمستويات الأدنى المطلوبة من الحفاظ على عدم انتشار الجائحة.

تعتبر المخيمات بؤرة خطيرة لانتشار وتمدد ڤايروس كوفيد19، لأنها الأمكنة الأشد وهنا وضعفا في الخدمات الصحية، وباكتشاف حالتين جديدتين في المخيمات تدخل الجائحة في طور "الإنتشار في المجتمع"، بعد أن كان من الممكن استدراكها في بقع صغيرة ومحدودة من المحرر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox