الأحد، 26 يوليو 2020

عزل "سرمين" عن باقي المدن خلاف المدن الأخرى وتسجيل إصابة ثانية في المدينة




رغد سرميني( مركز إدلب الإعلامي ).




أصدرت وزارة الصحة في حكومة الإنقاذ يوم أمس السبت 25/تموز، قرارا بإغلاق كافة الطرق المؤدية لمدينة سرمين شرق إدلب، مع فرض حجر صحي كامل على المدينة بعد تسجيل حالة مصابة بفيروس كورونا أول أمس الجمعة، وصلت حديثا من مناطق خاضعة لسيطرة النظام.

وقال "رئيس مجلس المجلس المحلي" في تصريح خاص "لمركز إدلب الإعلامي" المهندس "علي مروان طقس": تمت مطالبة عدة منظمات لتوفير كمامات و مواد التعقيم المستعجلة للمدينة وتم تأمين من قبل فريق الإستجابة الطارئة بعض مواد الغذائية الأساسية ومواد التعقيم،
وتابع نعمل على توعية الأهالي لمدى خطورة المرض وسط ضغط نفسي هائل مع رش المعقمات وتأمين كافة الاحتياجات الرئيسية.

وأضاف "طقش" قمنا آسفين بفرض حجر كامل ذلك بالتعاون مع مديرية الخدمات ومديرية الصحة، وتخصيص ممر آمن لخروج المدنيين عند الضرورة مع فحص طبي والتزام باللباس الوقائي.

جاء الحجر الصحي الصارم على المدينة بخلاف المدن الأخرى التي تواجدت بها حالات فيروس كورونا، بسبب تجاوز أعداد المخالطين للحالة المصابة إلى أكثر من 100 شخص قبل الكشف عن اصابتها، وعدم التقيد بالحجر المنزلي، وقلة إدراك الأهالي لمدى خطورة المرض.

وحذرت نقابة أطباء الشمال المحرر خلال بيان صادر عنها من الإصابة الأخيرة حيث تحمل فيروس COVID19 الأشد فتكا مع أعراض شديدة وصلت من مناطق النظام مما يشكل خطرا على 4 مليون شخص من سكان المنطقة.

و يشار أن الحالة المصابة كانت لسيدة /٦٠ عاما/ عادت مع إبنتها من مناطق سيطرة النظام عن طريق مهربين، بعد 6 أشهر من نزوحهن بسبب الحملة العسكرية الشرسة على المدينة.

فيما أصدرت وزارة الداخلية في حكومة الإنقاذ بيانا يهيب قاطني الشمال المحرر بالإبلاغ الفوري والعاجل عن كل العائدين إلى المناطق المحررة ولاسيما عن طريق التهريب من مناطق سيطرة النظام، متوعدة بإنزال أقصى العقوبات للمتورطين بالتستر على العائدين بالإضافة إلى المهربين.

يذكر أن عدد الحالات الإيجابية الكلي التي وثقتها "وحدة تنسيق الدعم السورية" في المناطق المحرر وصلت إلى 26 حالة بعد إكتشاف 3 حالات جديدة من بين 103 تحليل جديد اليوم السبت اثنتان منها في مدينة "الباب"شرق حلب و واحدة في مدينة "سرمين " بعد استقرار ما في عدد الإصابات بالإضافة إلى تسجيل حالات شفاء في مشفى باب الهوى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox