الثلاثاء، 30 يونيو 2020

مواجهات متكررة بين "قسد" والجيش الوطني على جبهة "مرعناز"



هيفاء العمر  ( مركز إدلب الإعلامي ).



تمكنت فصائل الجيش الوطني من صد محاولة تسلل نفذتها ميليشيا "قسد" على جبهة "مرعناز" بريف مدينة أعزاز ليلة أمس الاثنين 29/ يونيو، وكبدتها خسائر في الأرواح والعتاد.

وقال "يوسف حمود" المتحدث باسم الجيش الوطني بتصريح خاص " لمركز إدلب الإعلامي " : "العملية العسكرية الأخيرة للفيلق الثالث جاءت رداً على عمليات التسلل المتكررة، التي نفذتها ميليشيا قسد على محاور التماس بينها وبين مناطق الجيش الوطني" دون الخوض في تفاصيل المعركة.

وقصفت "قسد " نقاط الجيش الوطني للتغطية على انسحاب عناصرها من مواقعهم وإخلاء الجرحى بينهم ليردّ الجيش الوطني والتركي بضربِ مصادر القصف في مرعناز ومنغ.

في السياق ذاته تحاول "ميليشيا قسد" بشكل متكرر التسلل إلى محاور القرى المحاذية لمناطق سيطرتها ،فيما تتصدى لها عناصر الجيش الوطني المدعومة تركياً.

وكانت  "قسد" ليلة أمس قد قصفت وسط مدينة اعزاز  دون ورود أنباء عن إصابات او أية أضرار مادية.

يذكر أن "مرعناز " ليست المحور الوحيد الذي يشهد عمليات تسلل مفاجئة، وغير منظمة من قسد بل شهدت جبهات ومحاور كفركلبين بريف مدينة أعزاز والدغلباش بريف مدينة الباب محاولات تسلل متكررة تصدت لها عناصر الجيش الوطني المدعوم تركياً.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox