الأربعاء، 17 يونيو 2020

رفعت الأسد يحاكم بالسجن 4 سنوات بتهم غسيل الأموال



رغد سرميني( مركز إدلب الإعلامي ).


أصدرت محكمة فرنسية يوم الأربعاء 17/يونيو/حزيران، حكما بالسجن لمدة أربع سنوات على رفعت الأسد عم رئيس النظام في سوريا بشار الأسد ، مع مصادرة أمواله المنقولة والغير المنقولة في فرنسا.


وذكرت وكالة "رويتز للأنباء" أنه تم إدانة رفعت الأسد بتهمة غسيل الأموال وتم مصادرة إحدى أصوله العقارية في لندن والبالغ قيمتها 29 مليون يورو.


وقد بدأت فرنسا بمحاكمة رفعت الأسد في ديسمبر/كانون الأول 2019، بتهمة غسيل الأموال واختلاس أموال عامة سورية بين عامي 1984 و 2016 بعد شراء عقارات ضخمة بقيمة 90 مليون يورو في فرنسا، بالإضافة إلى قضايا تتعلق بمجازر أرتكتبها ميليشيا "سرايا الدفاع".


في حين أنكر رفعت الأسد دون حضور جلسات محاكمته في باريس لأسباب صحية، الاتهامات التي تضم غسيل الأموال واستخدامه موظفين غير شرعيين وزعم بإن معظم ثروته جاءت بسبب العقارات والدعم المالي الذي قدم إليه من العائلة المالكة السعودية والبالغ 25 مليون دولار على مدى عقود، لكن سجل المحققون فيما بعد تحويلات بقيمة 10 مليون دولار فقط من السعودية.


يشار أن رفعت الأسد البالغ من العمر 82 عاما، من أحد الأركان السابقين لنظام السوري وقائد سرايا الدفاع التي كان لها دور أساسي في الهجوم المدمر على مدينة حماه عام 1982 والذي خلف عشرات الآلاف من القتلى لقمع الانتفاضة، عندما كلفه بالمهمة رئيس الدولة آنذاك شقيقه حافظ الأسد.


يذكر أن رفعت حاول الانقلاب على شقيقه حافظ الأسد إلا أن محاولته باتت بالفشل وأرغم على مغادرة سوريا عام 1984 ليعيش في بريطانيا وفرنسيا ليأسس بعدها امبراطوريته المالية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox