الاثنين، 18 مايو 2020

الليرة السورية تواصل هبوطها وتتجاوز ال1940 أمام الدولار



رغد سرميني ( مركز إدلب الإعلامي ).


وصل سعر الليرة السورية مساء اليوم إلى رقم غير مسبوق في تاريخها لتتأثر الأسواق السورية بشكل أو بآخر بذلك الانهيار ، و ذلك بعد ظهور رامي مخلوف وتهديده لنظام الأسد بإنهيار اقتصادي.

فقد سجل سعر صرف الليرة السورية مساء اليوم الإثنين 18/مايو/أيار ، في سوق إدلب (1940 مبيع _1935 شراء)، كذلك أرتفع مجددا سعر غرام الذهب ليسجل اليوم (97200 ليرة عيار 21) و (92800 ليرة عيار 18).

حيث فقدت الليرة السورية 33% من قيمتها منذ بداية الظهور المرئي لرامي مخلوف 18/مايو/أيار ، و الذي يعد أحد الأعمدة الأساسية لنظام الأسد وأكبر رجال أعمال في سوريا ،حيث يمتلك استثمارات في العديد من القطاعات المفصلية في الإقتصاد السوري.

تعيش الليرة السورية أدنى مستوى لها في تاريخ الدولة السورية نتيجة عوامل اقتصادية كخلو البنك المركزي السوري من النقد الأجنبي والذهب، وعوامل سياسية منها العقوبات الأمريكية والأوربية على شخصيات النظام بالاضافة إلى العقوبات على الدول الداعمة للنظام كأيران وروسيا، وأيضا لا يمكن التغاضي على العوامل الإدارية بعد أن أصبح الإقتصاد أسير أمراء الحرب وتحول الدولة إلى ميليشيا بعيدا عن التعليمات والقوانين.

يذكر أن صرف الدولار الأمريكي منذ مطلع 2020 قد صعد بنسبة تقارب 60% ، بعد أن انتهى صرف الدولار عام 2019 عند 915 ليرة مقابل الدولار الواحد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox