الأحد، 8 مارس 2020

كورونا يصل إلى دمشق و الساحل السوري ، النظام يلتزم الصمت..!!



قصي خطيب ( مركز إدلب الإعلامي ).



في تغريدة للإعلامي " رفيق لطف " الموالي لنظام الأسد على تويتر إتهم فيها وزارة صحة النظام بالتزام الصمت حيال تفشي فيروس كورونا في المحافظات السورية .


و ذكر " لطف " أن الوفيات تجاوز عددها 400 حالة غالبيتها كان في محافظات اللاذقية و طرطوس و دمشق ، و عدد الإصابات 2000 إصابة على أقل تقدير ، في حين أن الحكومة السورية و وزارة الصحة لم تتخذ أي إجراءات وقائية غير الإلتزام بالصمت على حسب قوله .


و ذكرت مصادر أن عصابات الأسد إعتقت مدير مشفى المجتهد في دمشق الدكتور " سامر الخضر " لإنه صرح بوجود فايروس كورونا في سوريا ، و أضاف المصدر أن مريضاً إيرانياً تدهورت صحته ثم مات بسبب فشل رئوي بعد ما إحتك فيه مئات المرضى و العاملين في المشفى .


الجدير بالذكر أن إيران أعلنت إنتشار الفايروس في جميع الولايات فيها مع رفع حالة الطوارئ بعد وفاة ما يقارب 194 مريض .

هناك تعليق واحد:

  1. لبعد سنين من القتل والتدمير لعترف بشار انه في حرب
    بدهن يعترفوا بقتلى كورونا!

    ردحذف

Adbox