الجمعة، 28 فبراير 2020

" أردوغان" ينفذ تهديده بإرسال اللاجئين إلى الحدود الأوروبية !.



رغد سرميني ( مركز إدلب الإعلامي ).



بعد فتح تركيا حدودها مع اليونان أمام اللاجئين السوريين ، هل ستفتح اليونان الطريق أمامهم إلى الدول الأوربية الأخرى! ، و تتحمل أوروبا عبء اللاجئين من جديد بعد إغلاقها في مارس/ أذار/ 2016.


حيث ذكرت صحيفة " بيلد الألمانية " اليوم الجمعة 28/ شباط/ فبراير ، أن الحكومة اليونانية تنشر 50 سفينة حربية في الجزر اليونانية المقابلة للساحل التركي و عشر طائرات هليكوبتر لمنع وصول اللاجئين من تركيا.


هذا بعد أن صرح مسؤول تركي مساء أمس الخميس بأن أنقرة لن تمنع اللاجئين السوريين من الآن فصاعدا من الوصول إلى أوربا ، عقب ذلك بدأ المهاجرون التوجه إلى عدة مناطق في الولايات الحدودية مع اليونان و بلغاريا كميناء مدينة بوردوم و سواحل بحر إيجه من بينهم نساء و أطفال.


كما قالت وكالة " دمير أوران " التركية إن 300 من المهجرين توجهوا ضمن مجموعة إلى الحدود في منطقة أدرنة التركية الحدودية مع اليونان ، بينهم سوريون و عراقيون و إيرانيون.


فيما عبر رئيس المكتب السياسي التابع للجيش الوطني " مصطفى سيرجي ": نعمل على تنسيق عبور مليون مواطن سوري مدني من النساء و الأطفال و الشيوخ ، و على دفعات من إدلب إلى أوروبا مرورا بالأراضي التركية و عبر البوابات الحدودية ، و أضاف " سيرجي " ذلك إنقاذا لحياتهم و بهدف تفريغ المقاتلين السوريين للمقاومة و النضال و العمل على طرد قوات الإحتلال الروسي و الإيراني من الأراضي السورية.


جاء هذا خلفية استشهاد 33 جندي من الجيش التركي جنوب إدلب و تهديد " أردوغان " من تدفق وشيك للاجئين من إدلب في ظل عدم تمكن تركيا من ضبطهم.

هناك تعليق واحد:

Adbox