الخميس، 20 فبراير 2020

ساعة الصفر تبدأ في إدلب بدعم " حلف شمال الأطلسي ".




سلمى قباني ( مركز إدلب الإعلامي ).



أكد حلف شمال الأطلسي المعروف بحلف " الناتو " دعمه لتركيا من أجل تحقيق السلام ، و ذلك تزامنًا مع العملية العسكرية التركية في إدلب ، حيث نشر التحالف عبر حسابه في “ تويتر ” اليوم ، الخميس 20 / شباط / فبراير ، تسجيلًا يظهر قوة الجيش التركي ، و قال إن “ الناتو هي عائلة ذات قيم مشتركة ، نحن متحدون مع حلفائنا من أجل السلام و الإستقرار ، تركيا هي الناتو ”.


جاء ذلك في مقطع فيديو بمناسبة ذكرى انضمام تركيا للناتو حمل عنوان “ كل يوم ، يعمل حلفاء الناتو و يتدربون معاً للحفاظ على سلامتك ، من خلال الشراكة و التعاون ، أمّن الناتو السلام و الحرية لمدة 70 عاماً.


و قال المندوب التركي الدائم لدى الأمم المتحدة فريدون سينيرلي أوغلو يوم أمس الأربعاء ، إن تركيا ستضرب كافة الأهداف التي تشكل تهديدا عليها في إدلب ، و أنها لن تسحب جنودها ، و لن تغير مواقع نقاط المراقبة.


و أضاف المندوب التركي في كلمة له أمام مجلس الأمن الدولي , أن تركيا تمنح الأسد مهلة لنهاية فبراير/ شباط الجاري ، للانسحاب من المناطق التي سيطر عليها مؤخرا في منطقة خفض التصعيد بإدلب , بحسب ما نقلت وكالة “الأناضول” التركية.


في حين قال بلومبرغ عن مصدر تركي أن أنقرة طلبت من الولايات المتحدة مضادات جوية من نوع باتريوت لـ"ردع" روسيا بإدلب.


يذكر حلف “ الناتو ” شُكّل في العاصمة الأمريكية (واشنطن) عام 1949 ، و يضم حاليًا 29 دولة ، حيث انضمت تركيا إلى الحلف في 18 من شباط عام 1952 ، و تُلزم المعاهدة الموقعة بين الحلفاء بالدفاع الجماعي في حال تم الهجوم على أي دولة من الدول الأعضاء.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox